يحيى حكمي

وقعت غرفة جازان اتفاقية مع الهيئة العامة للمعارض والمؤتمرات لتعزيز التعاون في رفع مستوى جودة المعارض والمؤتمرات في منطقة جازان والمساعدة في تأهيل المنطقة لتكون وجهة جاذبة للمعارض والمؤتمرات وإيجاد سبل التعاون في تبادل المعلومات.

وأوضح الرئيس التنفيذي المكلف للهيئة العامة للمعارض والمؤتمرات تيسير بن إبراهيم الملاح إن صناعة المعارض والمؤتمرات عالمياً من أكثر القطاعات تأثيراً على أعمال وتجارة الدول، وتكاد تكون الصناعة الوحيدة ذات التأثير الكامن المباشر وغير المباشر على جميع قطاعات الاقتصاد، وتتفوق صناعة المعارض والمؤتمرات في بعض الدول على صناعات كبرى، وتؤثر بشكل كبير على نمو وازدهار جميع أوجه التجارة، حيث إنها البوابة الكبرى لالتقاء قادة الرأي ورؤساء الشركات وكبار مسؤولي الحكومات على صعيد عالمي.

  ولفت الملاح إن توقيع الاتفاقية وسيكون لها دور أساسي في جلب وتطبيق أفضل الممارسات ووضع معايير تساهم في رفع قيمة الفعاليات التي ستقام في منطقة جازان بالإضافة الي تحفيز قطاع المعارض والمؤتمرات والذي سيسهم بشكل مباشر في استقطاب الزيارات والمشاركات من خارج المنطقة بشكل كبير، وتزيد من أعمال وتشغيل قطاع الإيواء والفندقة، وترفع منسوب قطاع النقل العام والخاص، وتؤثر إيجابياً على إيرادات قطاعات التجزئة والتموين والسياحة العامة والترفيه وغيرها، وأيضاً تدعم نمو المنشآت الصغيرة والمتوسطة وريادة الأعمال. كما إنها سوف تسهم في تطوير الأعمال وتطوير المنتجات.

من جانبه أوضح امين غرفة جازان الدكتور ماجد الجوهري إن الاتفاقية تهدف إلى حصر مؤسسات وشركات تنظيم المعارض والمؤتمرات بالمنطقة، والعمل على تصنيفها مستقبلاً، ودراسة نسبة نمو المعارض والمؤتمرات بالمنطقة وتحديد الفجوات، وتحفيز اقامة المعارض والمؤتمرات بالمنطقة. مضيفاً إن ذلك يسهم في تطوير جودة المعارض والمؤتمرات والفعاليات بالمنطقة والعمل على تذليل المعوقات والصعوبات التي تواجه منظمي الفعاليات بالمنطقة، ورصد ومتابعة المعارض والمؤتمرات وتفعيل دور رقابي مشترك مع الهيئة.

 وأشار الجوهري إن المنطقة ستشهد تطويرا لخدمات البنية التحتية التي تخدم المعارض والمؤتمرات فيما يخص (الايواء، والنقل، والإعاشة) بالمنطقة من خلال تعاون القطاع الخاص، وإيجاد خصومات مميزة ومحفزة ، وزيادة مساحات العرض بالمنطقة من خلال تحفيز الاستثمار للأراضي لإنشاء مراكز للمعارض والمؤتمرات بالإضافة إلى المساهمة في إقامة دورات تدريبية لتطوير الكوادر البشرية بالمنطقة ،والمشاركة في مجال التسويق للمعارض والمؤتمرات بالمنطقة، والتواصل المؤسسي، وتسريع الحصول على الموافقات والتصاريح اللازمة لإقامة المعارض والمؤتمرات بالمنطقة.